منتدى كنيسة السيده العذراء مريم بكفر درويش

هذه الرسالة تفيد بأنك غير مسجل .
ويسعدنا كثيرا انضمامك معنا .
منتدى كنيسة السيده العذراء مريم بكفر درويش

كنيسة السيده العذراء مريم بكفر درويش


    الصلاة الحقيقبة

    شاطر

    مينا ملاك

    العمر : 27
    تاريخ الميلاد : 23/09/1990
    عدد المساهمات : 8
    تاريخ التسجيل : 14/01/2011

    الصلاة الحقيقبة

    مُساهمة  مينا ملاك في الإثنين أبريل 04, 2011 10:56 pm

    اعتاد مينا كل يوم يمر على الكنيسة ليسلم على يسوع ويصلي ولكى يمر على الكنيسة كان يعبر طريق خطر تسير فيه العربات بسرعة شديدة وكان كاهن الكنيسة ابونا كيرلس يحب مينا جدا و لما عرف انه يعبر طريق خطر اقنعه بان يمسك بيده عند عبور الطريق و فى يوم كان مينا يصلي ويقول ليسوع انت تعلم ان امتحان الرياضة كان صعبا جدا ولكني رفضت الغش فيه مع ان زميلي كان يلح على و انت تعلم ان ابي لم يكسب هذه السنة وليس لدينا الان اكل يكفينا ولكني اكلت بعض لقمات من العيش مع الماء
    وانا اشكرك جدا على ذلك ...ولكنى وجدت قطا قريبا منى وكنت اشعر بانه جائع فاعطيته بعض لقمات من عيشى ..هذا مضحك اليس كذلك؟ عموما انا لم اكن جائعا جدا....انظر يا يسوع ...هذا هو اخر زوج حذاء عندى...وربما ساضطر للمشى حافيا الى المدرسة قريبا لان حذائى مقطع ومهلهل ...ولكن لا باس فعلى الاقل انا ساذهب الى المدرسة لان اصدقائى تركوها لكى يسعدو اهلهم فى الزراعة فى هذا الموسم القاسى ارجوك يا يسوع ان تساعدهم لكى يعودوا للمدرسة..اه شئ اخر انت تعرف بان ابى قد ضربنى مرة اخرى,وهذا شئ مولم لكن لا باس (مش وحش)لان الالم سوف يزول بعد فترة..المهم ان لى ابا وهذا اشكرك عليه... هل تريد ان ترى كدماتى (مكان الضرب)؟ وهذة دماء هنا ايضا...انا اعتقد انك تعرف بوجود الدم..ارجوك يا يسوع لا تغضب على ابى..فهو متعب وقلق جدا من اجل ان يكون لدينا طعام ومن اجل دراستى ايضا...على فكرة يا يسوع هل انا اعجبك ..فانت افضل صديق لى اه هل تعرف ان عيد ميلادك سيكون الاسبوع المقبل؟ الا تشعر بالسعادة ..انا فرحان جدا... انتظر حتى ترى هديتى لك ..ولكنها ستكون مفاجاة...اه لقد نسيت..على ان اذهب الان. خرج مينا مع الاب الكاهن وعبرا الشارع معا.لقد كان ابونا كيرلس معجبا جدا بالصبى مينا الذى كان يدوم دائما على الحضور الى الكنيسة كل يوم ليصلى ويتحدث مع يسوع, حتى انه كان يتكلم عنه كثيرا فى عظاته كمثال جميل على الايمان والنقاء والبساطة التى يتمتع بها مينا رغم ظروفه الصعبة والفقر الشديد.وقبل يوم واحد من عيد الميلاد مرض ابونا كيرلس ودخل المستشفى,فحل محله كاهن اخر كان قليل الصبر على الاطفال,وفى ذلك اليوم سمع الكاهن الجديد صوتا فى الكنيسة فذهب ليرى من اين هذا الصوت,فراى مينا وهو بيصلى ويتكلم مع يسوع كعادته,فساله فى غضب:ماذا تفعل هنا ايها الصبى؟ فحكى له مينا عن قصته مع ابونا كيرلس... فصرخ الكاهن فى وجه وسحبه بعنف خارج الكنيسة,حتى لا يعطل عن التحضير لقداس الكنيسة...حزن مينا جدا لانه كان احضر مع اليوم هديته لعيد ميلاد صديقه يسوع,ولم يستطيع ان يرسلها الى صديقه بسبب هذا الكاهن الجديد.خرج مينا واثناء عبوره هذا الطريق الخطر,كان مشغولا بلف هديته وحفظها,فصدمته سيارة كبيرةوانهت عليه فى الحال,فتجمع حوله كثيرا من الناس,وهو غارق فى دمائه. وفجاة.....ظهر رجل بثياب بيضاء جرى مسرعا الى مينا وحمله على ذراعيه وهو يبكى,والتقط هدية مينا البسيطة ووضعها قرب قلبه. فساله الناس المجتمعون هل تعرف هذا الصبى؟ فاجاب وهو يبكى:هذا هو افضل صديق لى..ثم مضى به بعيدا.وبعد ايام عاد ابونا كيرلس الى كنيسته, وفوجئ بالخبر الحزين, فذهب الى بيت اهل مينا ليعزيهم ويسالهم من هو الشخص الغريب الذى يرتدى ثياب بيضاء.......فاجاب الاب بان هذا الشخص لم يقل لهم شيئا, ولكنه جلس حزينا يبكى على ابننا وكانه يعرف منذ فترة طويلة...الا ان شيئا غريب حدث اثناء وجوده معنا, لقد شعرنا بسلام كبير فى البيت...وقام برفع شعر ابنى وقبله وقال بصوت منخفض جدا فى اذنيه كلمات. فساله الكاهن ماذا قال؟..فاجاب الوالد:قال شكرا على الهدية ساراك قريبا...لانك ستكون معى.واكمل الوالد لقد بكيت وبكيت ولكن شعورا جميلا كان بداخلى,فدموعى كانت دموع فرح, دون ان عرف سبب ذلك..وعندما خرج هذا الرجل من منزلنا ..احسست بسلام داخلى عجيب وبشعور حب عميق ...انا اعلم بان ابنى فى السماء ...ولكن اخبرنى يا ابى....من كان هذا الشخص الذى كان يتكلم مع ابنى كل يوم فى الكنيسة؟؟؟؟؟ بكى الاب الكاهن وهو يقول كان يتكلم مع.............يسوووع


      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد مايو 27, 2018 4:10 pm